• إخطار جديد لإخلاء منازل بالقدس

    إخطارات جديدة لإخلاء منازل فلسطي

    سلمت سلطات الاحتلال "الإسرائيلي" الأربعاء سكانا فلسطينيين في مدينة القدس الشريفة إخطارات لإخلاء منازلهم لصالح جمعيات استيطانية يهودية.

    وقال عدنان الحسيني محافظ القدس إن "الإسرائيليين" "لديهم قرارات إخلاء يلعبوا فيها حسب الظروف السياسية عندنا وحسب الظروف الدولية.. يلعبوا شطرنج في مصير الأمة في المدينة (القدس)... تابع

    سلمت سلطات الاحتلال "الإسرائيلي" الأربعاء سكانا فلسطينيين في مدينة القدس الشريفة إخطارات لإخلاء منازلهم لصالح جمعيات استيطانية يهودية

    وقال عدنان الحسيني محافظ القدس إن "الإسرائيليين" "لديهم قرارات إخلاء يلعبوا فيها حسب الظروف السياسية عندنا وحسب الظروف الدولية.. يلعبوا شطرنج في مصير الأمة في المدينة (القدس)، يزورا الأوراق ويذهبوا إلى المحاكم وهي دائما إلى جانبهم ...هناك مؤسسات تعمل على إخلاء المنازل ليسكنوا فيها المستوطنين، وعدد منهم موظفين في الحكومة"

    وأضاف: "كل شيء متوقع (أن يتم إخلاء عائلات من منازلها) مجموعة من المتطرفين يضغطوا على الحكومة والحكومة نفسها متطرفة وهم الآن أداروا ظهرهم للعالم كله ويعملوا على تنفيذ أكبر عدد من القرارات حتى ينهوا الموضوع (السيطرة على المنازل

    وأوضح الحسيني أنه نجح في إصدار قرار من المحكمة العليا "الإسرائيلية" بتأجيل إخلاء عائلة من منزلها في بيت صفافا على بعد خمسة كيلومترات جنوبي القدس تدعي مجموعة من المستوطنين ملكيتها له. وقال: "هذه قضايا نحن نستغلها لكسب مزيد من الوقت لا أكثر ولا أقل رغم قناعتنا في نهاية المطاف أن هذا (وقف إخلاء المنازل) يحتاج إلى قرار سياسي"

    وطردت الشرطة "الإسرائيلية" أسرتين فلسطينيتين يوم الأحد من منزليهما في القدس الشرقية وسمحت لمتطرفين يهود باحتلال المنزلين، كما هدمت خيمة الصمود التي تسكنها "أم كامل الكرد" احتجاجا على طردها من منزلها في وقت سابق.

    وتقول شرطة الاحتلال إنها تصرفت بناء على أوامر بالطرد أصدرتها محكمة "إسرائيلية" أيدت مزاعم منظمة للمستوطنين بشأن ملكية الأرض وتستند إلى وثائق مزورة تعود إلى القرن التاسع عشر



    وأصبح حي الشيخ جراح الشهير بالقدس محورا لخطط استيطانية تتبعها جماعات استيطانية متطرفة.

    وكان رئيس الوزراء "الإسرائيلي" بنيامين نتنياهو الذي ينتمي إلى اليمين المتطرف قد أعلن أنه يعتبر أن لليهود الحق في العيش في أي مكان بالقدس.

    وتقول الولايات المتحدة إنها تسعى إلى وقف بناء المستوطنات في الضفة الغربية، لكنها لا تتخذ إجراءات فعلية للحد منها. وتزايدت خلال الأشهر لقليلة الماضية عمليات إخلاء منازل للفلسطينيين وتسليمها لمنظمات يهودية، وهو ما أثار مخاوف من تزايد تهويد القدس.

     

    صور إخلاء عائلات مقدسية

    مدونة لقمان

     


    مدونة لقمان

     


    مدونة لقمان

     


    مدونة لقمان

     

     


    مدونة لقمان

     

     


    مدونة لقمان

     


    مدونة لقمان

     

     

     

    مدونة لقمان


    « الشيعة في تونسراسموسن الحل العسكري ليس الحل »

  • تعليقات

    لا يوجد تعليقات

    Suivre le flux RSS des commentaires


    إظافة تعليق

    الإسم / المستخدم:

    البريدالإلكتروني (اختياري)

    موقعك (اختياري)

    تعليق