• انتبهوا لأولادكم.. قصة توم و جيري



    حقيقة توم وجيري .. بالصور ..
    لن تصدقوا حقيقة توم وجيري
    كلنا يعرف القط المغلوب على أمره توم وكلنا يعرف ايضا  الفأر المشاكس جيري بداية القصة ...
    توم يرفع السكين على جيري.....أدخل للمزيد

    جيري ينجو كالعادة و يهرب ويصعد الدرج الى الطابق الأعلى هربا من القط توم
    ولكن توم ايضا ذكي فيسحب السجاد من تحت رجله ليعيقه من التقدم
    لم يكن الأمر بالحسبان فالبيانو بدأ بالسقوط من الأعلى لأسفل فماذا سوف يحصل لتوم ؟؟؟؟ هل سينجو ؟؟؟
    مسكين توم فقد وقع عليه البيانو ومات
    ظهر درج ذهبي من السماء وركبت عليه روح توم >> هل سيدخل توم الجنة ام النار ؟؟؟؟
    صعد و صعد و صعد و صعد الى السماء
    عندما وصل توم الى السماء راى اسوار الجنة وايضا شاهد القطط في الجنة فتمنى ان يكون من أهلها
    ولكن استوقفه قط أبيض عجوز ومعه كتاب توم وبدأ مع الحساب

    ( خمن من يكون هذا القط العجوز )

    تصفح القط العجوز كتاب توم فوجده من أصحاب الشمال وان ذنوبه أكثر من حسناته

    ولكن القط العجوز قط رحيم ففكر وأعطى توم فرصة أخيره لرجوع الى الحياة مره أخرى لساعة واحدة فقط و بشرط

    مضمون الرساله

    ((ان يعتذر للفأر جيري وان يعامله معاملة طيبة وايضا ان يحصل على شهادة موقعة من الفأر جيري تشهد انه سامح القط توم ))

    كما قلت سوف يكون الرجوع للحياة لساعة واحدة فقط وإن لم يحصل على الشهادة موقعة من الفأر جيري دخل النار الى أبد الدهر والذي يحرسه الكلب الشرير

    وافق توم ورجعت روحه الى الأرض على شكل دخان أبيض ودخلت الى جسد توم الميت فعاد الى
    الحياة لأن توم عليه ان يسجد وان يتوسل للفأر جيري حتى يقبل إعتذاره ولكن الفأر يرفض

    تمر الدقائق بسرعة وجيري الحقود لا يقبل اعتذار توم ويرفض التوقيع
    تمر الدقائق الأخيره
    55 , 56 
    , 57  , 58 ,  59   ,  60
    انتهى الوقت ولم يحصل توم على التوقيع ففتح له باب من ابواب جهنم فيسقط فيه تووم الى الدرك الأسفل من النار والعياذ بالله

    هاهو الكلب ينتظر سقوط توم في القدر ليذيقه العذاب
    وفجأه يستيقظ توم من نومه
    نعم انه كان يحلم وان ما حصل له من موت ومحاسبة ودخول النار انما هي كوابيس واضغاث احلام وليست وقائع
    الحمد لله لقد كان هذا انذارلتوم
    توم الآن يريد ان يحسن علاقته مع جيري ليكون من اصحاب الجنة إذا مات في الحقيقة فدق باب جحر الفأر جيري وصافحه

    طبعا الفأر جيري لم يعرف بالموضوع ولكنه قبل الوضع الجديد
    وهذه كانت بداية المحبة مع جيري
    هذه حلقة واحدة فقط من حلقات ( هدم العقيدة ) في قلوب أطفال !!!
    فانتبهوا لأولادكم

    للامــــــــــانه  للاهـمـيئة:

    هل سمع احدكم ما قاله رئيس شركة وورنر بروثرس حول توم وجيري حيث قال :

    نحن نصنع هذه الصور لنبين الصورة الحقيقيه لما يجري
    في الشرق الاوسط فالفار جيري صغير وذكي يدل على اليهود الاسرائليين
    والقط توم كبير و غبي ويدل على العرب,,,

    ولا يستطيع العيش بدون الفار لدرجة انه اذا قتله يحزن عليه
    واذا استدعت الحاجه يتدخل الكلب الكبير (امريكا ) لانقاذ الفاره

    فأنظروا مدى استهزاء العدو بنا وبعقول اطفالنا
    « وصايا لقمانعاجل آخر لقطات عبور قافلة الأمل »

  • تعليقات

    لا يوجد تعليقات

    Suivre le flux RSS des commentaires


    إظافة تعليق

    الإسم / المستخدم:

    البريدالإلكتروني (اختياري)

    موقعك (اختياري)

    تعليق