• حضارة الجماجم

    مدونة لقمان

    أعدت غرفة تجارة أنقرة تقريرا يسلط الضوء على سوابق لـ 9 دول من مجموع 25 دولة عضوة في الإتحاد الاوربي في مجال إرتكاب المذابح الجماعية.ويحوي التقرير وقائع إبادات جماعية إرتكبتها الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا وتسع دول اوروبية يمكن إيجازها كما يلي:....
    أعدت غرفة تجارة أنقرة تقريرا يسلط الضوء على سوابق لـ 9 دول من مجموع 25 دولة عضوة في الإتحاد الاوربي في مجال إرتكاب المذابح الجماعية.

     

    ويحوي التقرير وقائع إبادات جماعية إرتكبتها الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا وتسع دول اوروبية يمكن إيجازها كما يلي:

    قبرص الرومية: تم قتل أكثر من 1000 قبرصي تركي من قبل الروم حتى قيام الجيش التركي بإنزال عسكري الى شمال الجزيرة عام 1974.

     

    اليونان: بعد إعلان إستقلالها عام 1829 قامت اليونان بتهجير الأتراك من شبه جزيرة مورا وقتلت حوالي 20 الف منهم.

     

    وبموجب معاهدة لوزان الموقعة في عام 1923 تم تبادل الاقليات بين تركيا واليونان, وقامت الأخيرة بممارسة التطهير العرقي والثقافي ضد أتراك منطقة تراقيا غربي اليونان مما أدى الى نزوح نحو 400 الف تركي من المنطقة.

    بلجيكا: عقب الحرب العالمية الأولى إستعمرت بلجيكا دولتين افريقيتين هما رواندا  والكونغو. وتشير الوثائق التاريخية الى تعرض نحو 10 ملايين من مواطني البلدين الى مذابح جماعية من قبل المستعمرين البلجيكيين.

      

    إيطاليا: قتلت إيطاليا آلاف الليبيين إبان إستعمارها البلاد من 1911 وحتى 1940 وذلك في معسكرات أقامتها وسط الصحراء الليبية. وأباد الدكتاتور الإيطالي موسوليني وقتها أكثر من 300 ألف شخص في كل من الحبشة ويوغوسلافيا.    

     

    فرنسا: إحتلت الجزائر عام 1830 وإستعمرتها لمدة 132 عاما, وقتلت حوالي 1.5 مليون جزائري بين 1954 ـ 1962. كما تسببت في مقتل زهاء 900 ألف أفريقي إبان الحرب العالمية الثانية.

    ألمانيا: أبادت في عام 1891 نحو 117 ألف شخص في ناميبيا ولم يبق من مجموع 132 الف ناميبي سوى 15 الف شخص.

     

    الدنمارك: رفضت إيواء 250 ألف الماني هارب من الغزو الروسي لألمانيا عام 1945 وتركتهم في براثن الموت.

    إسبانيا: قتل الدكتاتور الإسباني فرانكو 30 ألف شخص في بلده. كما ان من المعروف قيام اسبانيا بمساعدة الإسبان الأمريكان في إبادة الهنود الحمر.

     

    بريطانيا: قتلت بريطانيا نحو 750 ألف من سكان أستراليا الأصليين "الأبورجين" إبان إستعمارها للبلاد بين 1788 ـ 1938 وإنخفض عدد الابورجين الى 31 الف شخص فقط.

     

    روسيا: قتل مؤسس الإتحاد السوفييتي لينين حوالي 30 ألفا من معارضيه بين 1917 ـ 1920 وقام عام 1944 بتهجير الشيشان واتراك القرم والإنغوش وأقوام اخرى في القوقاز الى سبيريا وكازاخستان عن طريق القطارات لقي زهاء 500 ألف مواطنا مسلما وتركيا حتفه جراء البرد خلال عملية التهجير.

     

    الولايات المتحدة الأمريكية : بدأ الأمريكان عمليات التقتيل الجماعي بابادة الهنود الحمر من القارة الأمريكية كلها. وبعد استسلام المانيا عام 1945 أمطرت الطائرات الأمريكية والإنجليزية مدينة درسدن بالقنابل على مدار ثلاثة ايام وتسببت في مقتل 200 ألف شخص معظمهم من النساء والاطفال. وقتلت 135 ألف ياباني في هيروشيما وناكازاكي. وتسبب الغزو الأمريكي لفيتنام عن مصرع نحو 70 ألف فيتنامي وللعراق عن مصرع مئات الألوف من العراقيين. ومازالوا يواصلون اختبار أسلحتهم الفتاكة في أفغانستان.

     

    هذه نبذة قصيرة جداً عن الممارسات الديمقراطية !!! لبعض الدول الغربية التي تتشدق دوماً بحقوق الانسان وحريا

    « الغثاء....!!حكام الكارتون وخطاب كلنتون »

    Tags وسوم : , , , ,
  • تعليقات

    لا يوجد تعليقات

    Suivre le flux RSS des commentaires


    إظافة تعليق

    الإسم / المستخدم:

    البريدالإلكتروني (اختياري)

    موقعك (اختياري)

    تعليق